نداء إستغاثة

تتعرض مدينة “معرة النعمان” وريفها لقصف جنوني هستيري من قبل النظام السوري وروسيا بشكل يومي بهدف تهجير الاهالي قسرياً لاجتياح المنطقة حيث تم إعطاء المدنيين مهلة لساعات قليلة غير كافية أبداً لإخلاء مايقارب المئة ألف نسمة من مساكنهم وخلال فترة الهروب من الموت تم استهداف سيارات النازحين على طريق معرة النعمان حنتوتين والطريق الدولي.

مدينة أبي العلاء المعري تنزف أهلها، حجارتها تبكيهم، وعيونها لن تنام بعد اليوم.
الآلاف من العوائل خارجة نحو المجهول.
يلاحقهم الموت من كل مكان العائلات في الشوارع بحاجة إلى أبسط مقومات الحياة فيا أهل الشمال كونوا عوناً لهم سنداً في محنتهم افتحوا لهم البيوت والمساجد والمدارس لإوائهم فلا خير في حياتكم إن لم تجبروا إنكسارهم.

إقراء أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *