مرض السكري


مرض السكري: هو من الأمراض التي عرفت منذ القدم في الكثير من الحضارات مثل الحضارة الفرعونية وعرفها العرب قديماً، وتحدثوا عنه، وهو ليس من أمراض العصر الحديث بل هو من الأمراض التي كان يصاب بها الإنسان، وسمي المرض السكري أو سكر الدم لعلاقة هذا المرض الوطيدة بسكر الدم.
أسباب مرض السكر: مرض السكر يكون نتيجة تراكم السكر في الدم بسبب عجز الجسم عن هضم السكر وتحويله إلى طاقة، وهو نتيجة لقلة إفراز مادة الأنسولين من البنكرياس، لذلك يرجع سبب حدوث المرض إلى 1-خلل في عضو البنكرياس المسؤول عن فرز مادة الأنسولين في الدم، والذي بالمقابل ينتج عنه ارتفاع مستوى السكر عن المستوى الطبيعي في الدم.
وبالتالي سيؤدي إلى خلل في بعض أجزاء الجسم. وحدوث مضاعفات في جسمه مما يؤثر على حياة المريض بشكل مباشر وقد يؤدي به إلى الموت، لذلك يلجأ مريض السكري إلى حمية غذائية وتناول جرعة من الأنسولين حتى يضبط مستوى السكر في الدم ليحافظ على حياته.
ومن الأسباب الأخرى التي تؤدي إلى مرض السكري هو 2-عامل الوراثة: فعندما يكون أحد أفراد العائلة مصاب بالسكري سيؤدي انتقالها بالجينات الوراثية إلى أحد أبنائه والذي ينتقل عن طريق إصابة الأم أو إصابة الأب.
3-السمنة: هي من الأسباب الأخرى التي تتعلق بالوراثة، فمرض السمنة والوراثة والسكري تربطهما علاقة مغلقة فكل يؤدي للآخر، السمنة هي الإفراط في تناول الطعام مما يؤدي إلى تغير حجم الجسم وزيادة الوزن وتراكم نسبة السكر في الدم
وعدم مقدرة خلايا “بيتا” على فرز الأنسولين فترتفع نسبة السكر مقارنة مع قلة مادة الأنسولين.
أعراض مرض السكر: أعراض مرض السكر بشكل عام 1-فقدان وخسارة الوزن بشكل كبير 2-حاجة مريض السكري للتبول بشكل كبير ودائم3-شرب كميات كبيرة من الماء 4-تدهور نظر مريض السكري كثيراً حيث يصعب عليه رؤية الأشياء بوضوح5 -ظهور بعض الالتهابات على جلد مرضى السكري، وحدوث التهابات أخرى كالتهاب الأذن الوسطى والتهاب في الإصبع وحول الأظافر، والتهاب في اللثة والتهاب في المرارة، وغيرها الكثير،6-الدوخة 7-تصلب الشرايين والجلطات والذبحات الصدرية 8-أمراض الكلى.
السكري يقسم إلى نوعين وهما السكري من النوع الأول أو السكري المعتمد على الأنسولين وهو السكري الذي ينشأ عند الأطفال منذ الصغر، السكري من النوع الثاني هو الغير معتمد على الأنسولين ويصيب الكبار.
تغذية مريض السكري: تغذية مريض السكري لابد أن تحتوي على جميع العناصر الغذائية من دهنيات وبروتينات ونشويات، ولكن بنسب محددة ومعقولة، لا يجب الإسراف في تناول النشويات والدهنيات لأنها تتحول وتخزن في الكبد إلى الجليكوجين ومن ثم تتحول إلى جلوكوز وتذهب إلى الدم.
المشروبات الخالية من السكر، الخضروات، يمكن لمريض السكري تناول اللحوم الحمراء والبيضاء والأجبان ولكن قليلة الدسم قدر الإمكان، وبالنسبة لطرق التحلية يمكن استخدام القرفة وكذلك المحليات الصناعية.
بقلم: شادية تعتاع

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *